فن الإغواء

الجزء الثاني

 

لمى فياض

22 آيار 2017، لبنان

يمنع نشر المقال الحاضر من دون التقيّد بشرط: ذكر اسم المؤلف ووضع رابط الـمدونة الإلكتروني (HTML Link) الذي يحيل الى مكان المصدر، تحت طائلة تطبيق احكام قانون حماية الملكية الفكرية.

في الجزء الأول (فن الإغواء – الجزء الأول) تناولت كتاب “فن الاغواء” من تأليف روبرت غرين، وبالأخص القسم الأول عن ميزات وأنماط الشخصية الإغوائية. أما في هذا الجزء الثاني، فسأتناول أنماط الضحايا للشخصية الإغوائية. وفي الجزء الثالث (فن الإغواء – الجزء الثالث) سأتناول استراتيجيات العملية الإغوائية.

القسم الثاني

أنواع الضحايا للشخصية الإغوائية (The Seducer’s Victims)

جميع الناس من حولك هم كلهم ضحايا محتملين للإغواء، ولكن أولاً يجب أن تعرف ما هو نوع الضحية الذي تتعامل معه. يتم تصنيف الضحايا حسب ما يشعرون أنهم يفقدون في الحياة: المغامرة، والاهتمام، والرومانسية، تجربة مثيرة، التحفيز الذهني أو البدني، وما إلى ذلك.

بمجرد تحديد نوع الضحية، يصبح لديك المكونات اللازمة للإغواء: سوف تكون الشخص الذي سيمنحهم ما يفتقرون، ولا يمكنهم الحصول عليه من تلقاء ذاتهم. في دراسة الضحايا المحتملين، تعلّم رؤية الواقع وراء المظهر، فشخص خجول قد يتوق إلى لعب النجم، ولكن لا تحاول أبداً إغواء شخص من نفس نوعك.

التحميل للمقال كاملاً من هنا: seduction p2 A