المرأة السيكوباثية، ابنة الشيطان

 

لمى فياض

لبنان، 23 آب 2017

يمنع نشر المقال الحاضر من دون التقيّد بشرط: ذكر اسم المؤلف ووضع رابط الـمدونة الإلكتروني(HTML Link) الذي يحيل الى مكان المصدر، تحت طائلة تطبيق احكام قانون حماية الملكية الفكرية.

في هذا المقال سأتناول موضوع المرأة ذات الثالوث المظلم أو كما يسميها البعض بابنة الشيطان (Lucifer’s Daughter) أو المتداول تسميتها ب “المرأة السيكوباثية” وإن كانت تجمع بالإضافة إلى صفة الاعتلال النفسي “السيكوباثية”، صفتي الميكيافيلية والنرجسية.

المرأة ذات الثالوث المظلم (Dark Triad) تُظهر الميل إلى الهرب، والسلوك المضر بالذات، والتلاعب، والمشاكل الاندفاعية والسلوكية. وعلاوة على ذلك، فإن سلوكها الإجرامي يتكون أساساً من السرقة والاحتيال. المرأة ذات الثالوث المظلم هي المرأة التي لا تمتلك القدرة على التعاطف العاطفي (القدرة على الشعور بما يشعر به الآخر كما يشعر به، على سبيل المثال الحزن) بالاقتران مع عدم الاهتمام الأخلاقي برفاه الآخرين. هي تميل إلى القيام بعمل غير أخلاقي يقوم على أساس الفكر غير التقليدي. هي انتهازية بشكل لا يصدق وغير متعاطفة تجاه الآخرين، إن تفكيرها هو أناني قائم على حب الذات وبراغماتي، يمكن فهم تصورها للآخرين على النحو التالي: “ماذا يفعل هذا الشخص بالنسبة لي، في حال لا شيء، ماذا يمكن أن يفعله بالنسبة لي، وكيف يمكنني التلاعب به لأجل توفير ذلك لي؟”

المرأة ذات الثالوث المظلم تزدهر في حالة من الفوضى، فهي لا تحمل شيئاً سوى ازدراء السلام، لأن السلام ليس له طاقة عاطفية لتسخيرها وتحفيز ذاتها. فهي تحتاج إلى الصراع من أجل تغذية قدرتها على السيطرة على محيطها. (الثالوث المظلم للشخصية)

تُصنَّف شخصية المرأة “Femme Fatale” الشهيرة كامرأة ذات ثالوث مظلم أو امرأة سيكوباثية. والمرأة “Femme Fatale” هو نوع من النساء يريده الرجال، ولكن لا ينبغي أن يحصل عليه. هي مغرية وجذابة، ولكن ذكية، شريرة قليلاً، وغامضة، تكون داهية، ماكرة، خبيثة، خادعة، مخادعة، ساحرة، غير متعاطفة، قاسية، أنانية، مقنعة، عديمة الضمير، متلاعبة، وغير شريفة.

خصائص شخصية المرأة السيكوباثية

لقراءة المقال كاملاً: التحميل من هنا: female psychopath A