عزيزي المكيافيللي

بقلم: لمى إ. فياض

28 تشرين الأول 2020، لبنان

Poker Face أتقِن وجه لاعب البوكر

تقمّص روح الجنس الثالث

سُق القطيع ولا تقوده

تخلّص من عاداتك وأنماطك السلوكية

تسلّح بالخطيئة الثامنة

أتقِن فن سبريتزاتورا (Sprezzatura)

هل المكيافيلية تولد مع الشخص أو يمكن تعلّمها؟

مارِس فن تدوير الزوايا وتثليث الدوائر

تفادى الحرب النفسية على الصعيد الفردي

الفرص في الأزمات – كيفية تحويل القرف إلى سكر

لقراءة هذه المقالات، يمكن تحميل الملف بصيغة pdf من الرابط أسفل، أو النقر على Download